لاڤندر

الذهب الأزرق!

 كانت الخزامى من أولى الزهور التي استخدمها أوليفيه بوسان، مؤسس لوكسيتان. وقد أصبحت هذه الزهرة العطر الرمزي لروح بروفانس، فاكتسبت لقب "الذهب الأزرق" من السكان المحليين

د.إ.‏ 145.00

تسوّق الآن

منتجات الخزامى

خلف كل منتج قصة!

الخزامي: عناية وراحة وتراث!

منذ عام ١٩٨١، تم تسجيل وحماية خبرات منتجي الخزامى في بروفانس ضمن المؤسسات الحكومية المعنية، وذلك لضمان توارث الخبرات مع إتاحة إمكانية تتبع الزيت العطري المستخدم لدى لوكسيتان. ليس هذا فحسب، بل أنشأت لوكسيتان شراكة متعددة السنوات مع سلسلة توريد محلية في بروفانس لضمان الحد الأدنى للأسعار ومخزون دائم.